الأحد، 9 نوفمبر، 2008

زمــــن الشيوخ والهـــوامـيــر




سأكسر قاعدة
سيداتي آنساتي وسادتي
وابتعد عن
رسميات أمّا بعد
لإضع حول خصرك
شيئٌ من الحرير
لترقصي جيدا
على مسارح العزاب

ولاكنك في النهاية
ستسقطين ويختلط
العرق بالماكياج
ليتحول لون وجهك
الى لون آخر

وأصابعك الى
اعواد من الأراك

وصدرك الى ملعب
لعشرين لاعبا
من العابثين


اعلم انك
ستذهبين دون رجعه
لإنني في الأصل
لااعيد الاشيآء الهاربه

لإنّ مكانها
سلة المهملات
ومجمع القاذورات
صحيح أنك
أخطأتي مره
ومرتين
وثلاث00وعشر000

ولاكنك لم تضعي
في الحسبان ماورآء الخطأ

فهناك قاعدة تقول
ان الصحيح
لايأتي الاّبعد الخطأ

وإذا لم تخطيئ
لم تصب
ولاكنك اخطأتي
مع مرتبة الغباء الاولى

فكل فساتينك وبناطيلك
مصنوعة من خيوط
ملابسي المستهلكه

في زمني
جعلتك امرأة
تختصر النساء
وتعانق السماء
تنامين منتشية
على ذراعي وقصائدي0

فعندما تموتين
تموت معك
اوراق الشجر الأخضر

وتكسف الشمس
ويخسف القمر
وتتساقط النجوم
وتتفجر الانهار
وتثور البراكين
وتزلزل مدن العشاق
وتشيع جنازتك
وخلفها ملائين العشاق
وفي زمن
الشيوخ والهوامير
تنامين متوسدة
كمية كبيرة

من بطاقات شحن الجوال
وصواريخ الحشيش

وعندما تموتين
تموت معك جميع
الخنازير
واسراب الذباب والبعوض
فقد أصبحتي
الممول الرسمي لهذه الكائنات

في زمن الشيوخ والأفندية
تنانيرك الضيقه
بناطيلك الشاهقه
فساتينك العاليه
حليك الباهضه

تسريحتك المجنونه

اصبحت عادة ليليه
تمارس في الشقق
والكباريهات
للأسف أو بدون أسف
ملكه في زمني

وراقصه في زمن الشيوخ

ونجمة الشات والبالتوك
في زمن الأفنديه00


ولاعزاء لحبٍ مضى




هناك تعليق واحد:

فسحة سماوية يقول...

أخي الكريم


ما أعجبني حقا في المدونة

أن ها هنا مختلف عما بت أقرأ مؤخرا


:

مبدع بحجم السماء