الثلاثاء، 17 نوفمبر 2009

قــلــبٌ لايــــخـــون



سألثم فاكِ وأجمع شتاتي على نهديك


وأعلن استقلاليتي عن جميع النسآء


وأقيم دولة على مسطحات جسدٍ مجنون


وقلبٌ لايخون

السبت، 24 أكتوبر 2009

يـــاحــبــة الــفــســتــق



في بعض الأحيان


قد تطلب منّا بعض المواقف أن نكون أغبيآء


من أجل أن تدور عجلة الحياه


ليبقى الكبير محافظاً على توازنهِ وكبريآءه


والصغير يواصل سطحيته المعتاده


ههههه


هذهِ أبتسامة لكِ ياحبة الفستق

الخميس، 24 سبتمبر 2009

إنهــزامـية الــشـتآء بين الغــول والعــنـقــآء



منذ ألآف العصور


والشعر يصول ويجول


يسافر ويعود


يبحث عن عينٍ تشبه عينيك


عن وطن تشبه خارطته شفتيك


عن نهدين تسطر أروع ملحمة في التاريخ


نهدان يمثلان التمرد والعصيان


في ليلة مغلقه


وإجتماع لايعترف بقهوة المسآء


الشعر والجسدوالأناقة والجمال


والنار والبارودوالحب والعنف


والصيف والشتآء


حضرت منفوشة الريش


حضرت كنجمة سينمائيه


عيناها زرقآء كلون السمآء


نهداها كاللهب ،


فيهما دفء الشمس ،وحرارة الرمال


يحملان لوآء الثورة والموت


وشفتاها كقوس قزح


سكرية المذاق


ليلة كسرنا فيها جميع الإحتمالات والحصون والقلاع


اغتلنا الحراس وقتلنا كلاب الحراسة


وأغمزت سيفي في خاصرة التسويف


بعد أن كانت يدها تنساب على جسدي


كمعطف من الحرير


وأصابعي ترسم على أطرافها حدود المكسيك


وشعرها يتموج كشلالات نياجرا فوق بعضي


كانت قبلاتها كسياط الجلاد


تلسعني في خدي مره


في عنقي مرات


في صدري كالحمى


في ظهري كالساطور


في فخذي كالمسمار


كلي تلسعني مااحلاها من لسعات !


كانت قبلاتي كقنابل عنقوديه بين النهدين


ليلة لايقبلها التاريخ ،ولاتقبلها روما


ولالندن ولاحتى باريس


تخلينا عن المصابيح والإضاءآت


والشموع والأنوار وولاعات السجائر


اغلقنا أشيآء لاتغلق وفتحنا أشيآء محظوره


ليلة أزعجنا فيها العطور والمرايا


وزجاج النوافذ والستائر وأكواب العصير


أزعجنا فيها السنتيانه ورفضنا اللبانه


وطردنا الشباصات والأمشاط والمساحيق


وادوات التجميل والزيف


خرجنا عن المألوف


وغنينا يامال الشام


احترقت بناطيل وانتحرت تنانير


وأقامت الفساتين عزآء خارج الدار


ليلة قتلنا فيها جميع المحاربين،


وطردنا فيها الثوار


وانتصرنا على البرد والشتآء،


والسرير والنعاس


كانت ثورة للدراويش اللذين لم يحصلوا


على جمرة واحده تقيهم برد ليلتهم


ليلة ساخنه


تبرعنا ببردها للثوار والسمار والجيران


ونثرنا جمرها في اعماق أجسادنا


كيف كان جسداً يعكس الأشيآء ؟


يتلوى كأفعى جائعه


يدور ولايدور


كيف كانت تلك الآه هات آه آه هات


كقيثارة عاشق إيطالي !


كانت تحمل معها صهيل الفرس الحقيقيه


ليلة شتآء نجديه


أرتكبنا فيها جميع الحماقات


حتى لاحقتني لعنات الرجال،


ورفضتني جميع النسآء


حفظني الله من لعناتكم


وأعينكم التي تقرأني






رمادانسان


صيفٌ في قلب الشتآء

الخميس، 13 أغسطس 2009

إغــفــاءة في أحضــان الحــلــم



أحلُمي ياصغيرتي !!!


الحلم أحياناً


يخرجنا من فوضوية الأرض


إلى منظومة السمآء


الأربعاء، 1 يوليو 2009

أنــثـــى لاتـــعــرف الـــعــبــث



من عينيها تشكلّت ألوانُ قوس قزح


وفي ثغرها منابتُ الكرز


وفي وجهها أنهارٌ وبساتين


وبين كفوفها مزارع الورود


أعشق التحدي في وجه انثى لاتعرف العبث

الخميس، 11 يونيو 2009

أخــتـاه 00ياوجــعي00 ورآئــحــة دمـــي



حضرت وفي عيني اليمنى


دمعةٌ وسهر


وفي عيني اليسرى


أطلالٌ وتعب


زارنا ضيف لايشبه الضيوف


ثقيلٌ وقويٌّ لايعرف النصب


لايعترف بالمزاح


ولايعرفُ لغة الحوار


كبريائه مختلف


وحضوره مختلف


حضوره عنيف


وخطابه شديد اللهجه


اذا صافح رجلٍ جعله


في خبر كانا


وإذا صافح أنثى


جعل منها نسيا منسيا


ضيفٌ لايشبه الضيوف


دخوله علينا حقّ مشروع


داخل، داخل، داخل،


رغماً عن المراصيد والأقفال


لايعرف الشعر والنثر والأدب


بالأمس القريب حلّ زآئراً


لم يراعي اعيادنا


تخطى ابتساماتنا


واخذ اعز مالدينا


أوّآه من تعبٍ بين الضلوع


اوّآه من سقمٍ بين الحنايا والسطور


اوآه من حزنٍ يعصف بالمكان


انتظاره مرعبٌ مخيف


ونسيانهُ مستحيل


موجود ،موجود ،موجود،


بإحزاني واوجاعي


حام كثيرا حولنا


انتزع علينا سيدة النسآء


اخــتــاه ياوجعي


لمن نبكي؟


لمن نشكي؟


لمن نقرأ؟


لمن نعتذر؟


ضيفٌ عنيفٌ مااثقله؟


اغتالنا ليلة عيدنا


واغتال أفراحنا


اغتالنامن تحتنا ومن فوقنا


واغتال منامنا وسرق سعدنا


ذبُلت ذبُلت ذبُلت


ونحن حظور


إبتسمت ونحن حظور


شهقت ونحن حظور


بكآءٌ حول السرير


دموعٌ في اوعية المحاجر


دمعة في زاويه


صيحة في زاويه


صرخة في زاويه


عويل في زاويه


دموعٌ اختلط أبيضها وأسودها


آهاتٌ امتزج حابلها بنابلها


لاأفراح


لاأعياد


لاللإبتسامات ولا للضحكات


استنشقنا التعب


تنفسنا الحزن


أبــتـاه ياسروري ومقلتي


دمعاتك تخنق المكان


لاتقاس بمقياس ريختر


أبــتـاه ماذا أرى؟


ليتني كنت أنا الميت


ليتني لم أرى تلك المدامع


أبتاه هذا قضآءٌ وقدر


أمــاه 00أمـــاه


ياسيل مواجعي


دموعك فوق المستحيل


قبّليها كيف شئتي00


أحضنيها كيف شئتي


قطّعي أكبادنا


قطّعي منّا القلوب


ليتني متّ ولم أشهد على تلك الدموع


لاكنهُ أمّــاه قضآءٌ وقدر


هناك اخوة تجمعوا


تحت سقف الألم


خاشعة ابصارهم


دموعهم منهمره


اجسادهم مرتعشه


خوفٌ، وحبٌ، ووجل


لسان حالنا يقول 00


لا ليس الآن


ارجوك ياأخــتــاه ليس الآن


كان الــعنوان مقروءاً على الملامح


عينان تحمل تحمل صفرة الصحرآء


جسداً اعلن الأستقالة عن الحركه


جآء الوداع وماأبشعهُ من وداع


(كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْت )


نعم اختاه فارقتي الحياه


بعد أن توزع علينا


حنانُك بالتساوي


أخـتــاه00 ياوجعي00


أخــتـــاه00 يارآئحة دمي00


مازالت قبلة الوداع بين شفآئفي


وتدوربين أضلعي أحزان الدنيا


ولاكنني مؤمنٌ بالقضآء والقدر


ومؤمن بــ (إذا جآء أجلهم لايستأخرون ساعة ولايستقدمون)


إلى جنة الخلد إنشآءالله




من وجعي

1428/9/29

الرياض

الجمعة، 22 مايو 2009

إمــا هــكذا أو لاأريــــد



الحمدلله الذي أشبعني عِزة وكبريآء


فأنا لاأرضى


أن اكون هكذا 4


ولاهكذا 3


ولا حتى هــكذا2


إمّا أن اكون هكذا 1


أو لاأكون شيئاً

الأربعاء، 22 أبريل 2009

قــالـت أنـّـهـا ستــعــود



مابين ذكرياتٍ قديمه


وبين تكتكة ساعة سويسرية


قابعة في أحضان الجدار


وبين حروف بعضُها تسبّب عقدة نفسيه


وبعضُها تُصيب بدوار البحر


أنتظرت فتنة أخذت حضارةالدنيا وبداوتها


وضبطت ساعتي على توقيت حضورها


الساعة الآن تشير الى السادسة صباحاً


مع العلم إن ساعتي صينية الصنع


رديئة التكتكة ودآئرتها


لاتأخذ دآئرة الأقمار التي أعشقها


كانت ليلتي متعبة جداً عندما قضيتها بين


(مسكين قتيل المحبه)


رغم أنني لاأجيد


قرآءة الخبيتيات ولاأتذوقها


وبين وجبة بيتزا


من خلالها أتعلم فنّ الأتيكيت


أذكر أنني قلت لها أنني عاشق للبيتزا


رغم إنتمآئي لعائلة من الفلاحين


اللذين يقتسمون كسرة خبزٍ يابسه


وأكبر مشاغلهم كيف يهتمون بمحاصيلهم


ومزارعهم وكيف يدللون أغنامهم وأبقارهم


فحين تسأل أحدهم عن حضارات المدينة


يرفع رأسة وتهبط شفته السفلى الى صدره


جآءت ساعة الصباح محمّلة بالبرد والمطر


الساعة السادسة صباحا مثيرة بالنسبة لي


أخذت معطفي وهرولت


تنازلت عن قهوة الصباح


تنازلت عن الجريده


تنازلت عن وظيفتي


تنازلت عن تنفسي


وتنازلت عن طبيعتي وعقلانيتي


تنازلت عن السلام على الآخرين


لايوجد متسعٌ لمصافحة أحد


أخذت جسدي الى حيث هناك


الى حيث النظر لايأخذ إلا زاوية واحده


كنت وقتها متخماً


بالشوق والفرح والإبتسامات


ودقات قلبٍ تشبة ضرب الدفوف


في زمن جاهلية أهل اليمن


أحمل في يدي وردة كنت


قد وعدت ان لاتذبل ماحييت


سأطرد الأنتظار خارج قاعة الجسد


وبدأت أتمتم (سقى الله موعد الأحباب)


فقد أحرقتني جدا أفران ألأنتظار


أنتظرت


أنتظرت


خرج أول القادمين


يتلوه آخر


ثم آخر


ثم أخرى


ثم أخرى


ثم زرقآء وخضرآء وحمرآء


العناق في كل زاوية


والإبتسامات تلف وتدور هنا وهناك


والإنتظار يملأ المكان


وأنا لازلت أحمل الدنيا فوق رأسي


سألت إحداهنّ


ألم يأتِ معكم أنثى تشبه القمر ؟


قالت: لا لا ولاكن معنا نسآء تشبه الأقمار


قلت : لالا النسآء التي رأيتِ تشبهُ إضآءآت الشوارع


قلت: هل تسمحون بركوب الفرس الأصيلة معكم ؟


قالت :نعم ولها مكان خاص ولاكنني لم أشاهد ماتقصد؟


رحَلَت بعد أن رأيتُ على وجهها ألف علامة تعجب


خرج من نفس الزاوية آخر


سألت:ياهذا00 0 يــآأنت000


ألم تدخلوا في دآيرة الغيوم والسحاب؟


قال : لالالا وهذه المرة بالذات


لم نصادف غيمة ولا سحابه


رحلوا جميعاً


لم يبق في ذاتَ المكان إلاّ أنا


ودمعة تنساب على وجهٍ منهار


وأجزآء من ورده


ومعطفٌ مبللٌ بمآء الأنتظار


رحَلْت بعد ان زرعت هناك


حزناً يشقّ المكان ويحفر الأرض


خرجت من هناك


وانا أردد في نفسي


ولاكنّها قالت انّها ستعود


قالت أنّها ستعود


ماأبشعها من خيبه


سأضبط ساعتي على توقيتٍ آخر


وخيبة أخرى


ربما تعود


ربما تعود

السبت، 11 أبريل 2009

بــيـن الـجــنــون والــغــرور



بعض العناق يورد المهالك


في المرة الأولى


تناثرت أجزآء من جسدي


قدمٌ في الأرض


وأخرى في السمآء


يدٌ في البحر


ويدٌ في البرّ


لافرق بين شفتيك


وعنقود العنب


عندما قبـّلت نهديك


أكتشفت أنهما يحملان


أعلى درجات الغرور


أنتِ مزيج من الحلوى


وقصب السكر


قولي عني ماشِئتي


فــ أنا مجنون


مجنون


مجنون


والقـــلم عنّــي


مرفوع


مرفوع


مرفوع


السبت، 28 مارس 2009

ســهــر وألــم



لم أسهر على عودٍ ووتر


ولاكن


سهرت على حزنٍ وألم

الثلاثاء، 24 مارس 2009

أســتـقـالة



سأشنق نفسي


وأستقيل من وجعي

الثلاثاء، 17 مارس 2009

قــــافــلة الــحــمــقــى



هناك


في عمق الجرح


سقطت أقنعةً كنت


أحسبها دوآء وردآء


قال أنه يريد الإثارة


وسقط مغشياً عليه


استفاق من غشيتهِ وهمّ بالرحيل


رحل وفي صحبتهِ نعمان وعباس


والصغير جلحوط، وشقيقتهم شهبآء


وصديقتها نيكولا بنت محماس


ومعهم كلبٌ صغيريدعى جربان


وناقة تسمى صمّآء،


وقينة يطلقون عليها جراده ،


ونعجة أخذت ملامح الحمار


وقذارة قطتهم جوعآء


وخنزير يحميهم من


همهمة الريح بين الشجر


هكذا كانت القافله


رحل محملاً بإطنان


من الخيبة وهو يبتسم


ويدعي أن خيبتهُ


مزيج من الورود والعطور


تــبـــّـاً لهبنقه


رحل ونسي أحدهم


على قيد الحياه

السبت، 7 مارس 2009

وقـــفــه


هنا


وردة ياسمين بيضآء


أضاعت الطريق

الأربعاء، 18 فبراير 2009

ضــمأٌ على خـط الألــم



لاتنظرواإلينا


على طريقة الكاوبوي


ولاينظر إلينا احدٌ


على طريقة ابطال هوليود


حضرنا الى هذه الدنيا


ونحن عملة محروقه


ياساده


نحن خليط من الحزن والفقر


لكم الفرح ولنا الكدر


لكم حياة ولنا حياه


ياقوم


بيننا وبينكم


جهلٌ مركب


وتحليلٌ عُقدي


وعدالة ٌعرجآء


يارب


أنقذنا من سوء المصير

الجمعة، 13 فبراير 2009

فــلــســفــة الــوجــود



غيابك يتبعه


أحداث فوضوية


لاترضي احداً


ولايقبلها منطق


في غيابك


يتكاثر التبلد


وتضيع خارطة


الحب وقصائد الغزل


في حضوركِ


فلسفة اخرى


كوني هنا


لتصبح فلسفتي


أطول عمراً


من فلسفة كانتيان

الأربعاء، 11 فبراير 2009

مــسجل خــطر



دهاليزي لاتختلف


عن دهاليز المحاربين


وتجار السلاح


أنــــا


مسجل خطر


في قلب أنثى

الأحد، 8 فبراير 2009

مــتاهــات الــخيــبه



ياتعبي


بالإمس قاتلت


فوق أرضٍ قاسيه


كانت عيناها تقول


أنني من زمن


وأنت من زمن آخر


كانت تمشي


وكأنها فرسٌ لاتقبل


بتوالد الفرسان على ظهرها


وكانت عيناي ترمش بعنفوان


فهي طموحة وتعشق التحدي


كسبت الرهان والتحدي


لإكتشف انها تحمل


بين نهديها صندوقا


مخصصاً للنقود


التي تحمل فيئة


(رقصني على حبه ونص)


ماأبشع القتال


فوق أرض وعره


وما أبشع الحرب


التي تخرج منها


وأنت منهك وفي يديك


سيف مكسور


وغنائمك لاتتعدى (خيبه)


ماأجمل الإبتسامة


التي تولد بعد الخيبه


ابتسمت كثيرا


واكتشفت أن هناك


الكثير من النقود المزوره


وان الخيول الأصيلة


لاتتعدى أصابع الكف

الجمعة، 6 فبراير 2009

زاويه منفرجه



حاولت أن اصنع


منك قطعة حلوى


بعيدة عن الغبار


وأسراب الذباب


للأسف


من يولد في


غرف المحادثات


لايموت بين القصائد والأدب

الثلاثاء، 3 فبراير 2009

شـيئ من العقلانيه



قليلون هم


اللذين يقفون على


حد السيف ولايُجرحون


وكثيرون هم اللذين


يقفون على أرضٍ منبسطه


وتسيل دمآءهم


أن أقف على قالب


ثلج وأحترق


فهذه فيها نظر


وأن أقف على الجمرة


وأصاب بالزكام


فهذه فيها عبر


لانريد أن نكون


كمايك تايسون


في قوتنا وصلابتنا


لكي لانُصاب


بإرتعاش في


جمجمة الرأس


نريد ان نكون عقلانيون


ونبتعد عن المخاطر


دون الحاجة الى لافتة


عليها عظمتين وجمجمه

الأحد، 1 فبراير 2009

إلــى جــنـوبــيــه



اعلم انك تضعين


الإناث تحت قدم


والذكور تحت قدم


اعلم انك من مواليد السحاب


وآخيتي النجوم وسايرتي الأقمار


وأخذتي حرارة الشمس


وعنفوان الريح


وهطلتي مع المطر


وكونتي عصابة


العشب والمآء


سامحيني أيتها الفرس الجنوبيه


كنت قد قطعت عهدا


إما ان احصل عليك كاملة


او أنحر نفسي تحت مقصلة الرحيل

نـهاية بــطـــل



من الصعب عليك


ان تقاتل بسكين فاكهة


فسكين الفاكهه لاقيمة


لها خارج مائدة ألطعام


ولاكنك عندما تحارب بها


وتخرج سليماً ومنتصراً


فهذا يعني أنك


بطل أسطوري


وانك من زمن تيمور لنك


وحديث مجالس


صعاليك هذا الزمان


ولاكن تبقى


المصيبة الأكبر


عندما تكون


مطاردا ومحاربا


وتحمل العقوق


لعصابات المافيا


وألدّ اعدائك وخصومك


تجار السلاح والمخدرات


وتكون نهايتك


على يد تاجر


ببغآء احمق


قمة القهر


أن تكون هكذا


نهاية الأبطال

الجمعة، 30 يناير 2009

كـبــريـآء الرحــيـل



جميع الفيتامينات


الموجودة في شفائفك


لم تثنيني عن الرحيل


حتى وجهك الأسطوري


لم يشفع لي بالبقآء


قولي لهم أنني


احمل جاهلية هذا القرن


لايهم ، لايهم


المهم أنني رحلت بسلام


المهم أنني لازلت


على قيد الحياه


وأنني أخذت قلبك


الى اماكن خرافية الأبعاد