الأحد، 1 فبراير، 2009

إلــى جــنـوبــيــه



اعلم انك تضعين


الإناث تحت قدم


والذكور تحت قدم


اعلم انك من مواليد السحاب


وآخيتي النجوم وسايرتي الأقمار


وأخذتي حرارة الشمس


وعنفوان الريح


وهطلتي مع المطر


وكونتي عصابة


العشب والمآء


سامحيني أيتها الفرس الجنوبيه


كنت قد قطعت عهدا


إما ان احصل عليك كاملة


او أنحر نفسي تحت مقصلة الرحيل

هناك 9 تعليقات:

للوش يقول...

تهرب الحروف من نافذة أفكاري
وتسرح في حدود الشمس
وتتأمل في النجوم
ثم تعود من جديد
فلم أستطع تجميعها
كي أبني منها قصراً من الكلمات الصادقة
أفتح بستان الجمل
وحدائق الكلمات
لأقطف منها بعض الأحرف
وفجأةً تتطاير كأسراب الطيور المهاجرة
ولكن ألمح بعضاً منها
وهاهي ترجفُ
وها أنذا أجمع شتاتها
وها هي تنطق بلسان شخصها
بمجداف حبركـ الجميل.وبقارب احساسكـ الدافيء
عبرت بنا في بحور الحرف
والكلمة والعشق والجمال
ماأجمل ماسطرت
فلقد وقفت حروفي عاجزة
عن إيجاد كلمات تناسب حروفكـ الرائعه
/
\
رماد إنسان
/
\
لك من البحر موجاته..
ومن الليل سكناته..
ومن الصباح نوره واشعاعه..
أشكرها على انهاااا.........!
انتشلت هذه العذوبة من بين حنياك ..
//
\\
عندما تنسج روائعك ستجدني بين ثنايا كلماتك..
ستجدني بين عبير ورودك..
بين همسات حروفك..
/
\
رماد إنسان
/
\
كلماتك تروي ظمأ العاشق الولهان..
فتجعلة يعيش ويغرق في بحور الحب ..
بلا مرسى ولا امان..

قوس قزح يقول...

بقايا رماد
جميل ما خطت أناملك اليوم
"
رائع صوت الريح و عنفوان الرعد
:
هيا إيها الفارس
"
كلماتك راقت لى
:
لك منى الود و التحية
..

رمـاد إنسان يقول...

قوس قزح

وجودك يطيل العمر

وحضورك يعني أنني لازلت على قيد الحياه

فــ أهلاً وسهلا بك أيها الصديق الدائم

قوس قزح

عندما برفعون علامات النصر بالسبابة

والوسطى

فأنا والله ارفع لك يدي كاملة وأرفع

معها قبعتي إحتراما لهذا الحضور

لك تحيتي

رمـاد إنسان يقول...

للوش

ايتها القادمة من منابت الأدب والشرف

ماقلتيه كثير على رجل مثلي

ماقلتيه اخذني من حدود مقديشوا الى

قلب روما

صدقيني لاأريد أن امشي كطاؤوس افريقي

وجودك هنا فيه عافيه

سيدتي

كوني هنا أيتها السحابة الحبلى

كوني بالقرب

فحروفك تشبه زرقة السمآء



لك مودتي

شفّاف يقول...

أهلين !!

صباح الأنوار والأزهار ( أو مساء)

لديك " سلاسة في "رشة الكلمات" "

جميلة هي تعابيرك !

فشــكــرا ً لك !


دمت بود وراحة وسكينة .

رمـاد إنسان يقول...

سيدي

شفاف

وجودك هو هو رشة الجمال والأناقه في

هذه الصفحة المتواضعه

شكرا لحضورك

وشكرا لإنك قرأتني

وشكرا لك من حيث أتيت

كن بالقرب

بقربك اكون في احسن حال

مودتي

أسيرة اللوحة يقول...

في الجنوب يا سيدي ,,
لا توجد فرسنا و لا غزلان ,,
بل في وسط الصحراء تهرب مسرعه خوفا من اعين المقتنصين ,,
اما في الجنوب فستجد الجبال الوعره التى لن توصلك بعد عناء تسلقها الا لهاويه اخرى
*_^


أحسِن الأختيار لتحسن اتخاذ القرار !!

77
او أنحر نفسي تحت مقصلة الرحيل
88

و هل يستحق الأمر ؟؟



اتنمى لك حباً لا اختيال فيه و لا غرور ,,
دمت بخير ,,

رمـاد إنسان يقول...

اسيرة اللوحه

ياألله عندما نفهم الأمور من زاوية واحد

في الجنوب

تتواجد الخيول الأصيله التي تتوالد في

الصحرآء

كنت أتمنى أن تقرأي النص جيدا

لتتعلمي أن في بواطن الأشيآء لاتظهر

إلا بعد التعب


لك مودتي على هذا الحضور

أسيرة اللوحة يقول...

77
كنت أتمنى أن تقرأي النص جيدا
88

اطلت تأمل نصك هنا و اطلت في اختيار التعليق ,,
لكني لم اوفق في فهمك ,,

فهل بمقدورك الوصول الى عقل تملاءه الافكار المتضاربه ,,
وضح لي يا سيدي باحرف تناسب احرفي ,,


بأنتظارك ,,