الثلاثاء، 1 فبراير، 2011

فـــقـــيــر في ضــواحي جِـــده



طأطأ الرأس صديقي


هذا هو إبن الوزير ؟


لالالا ياصديقي


أووووووووووووص


أجُننت ياهذا ؟


أتطلق على هذا الضعيف ابن الوزير!


هذا أخي يحملُ أختي


لم تكن أختي ثقيله


ولاحتى الحقيبه


كان ثقل المآء من حولهم


أثقل شيئ في الحياه


كم أنت شُجاعاً ياأخي


عندما تحمل أختي والحقيبه


وفوق هذا الحِملُ أيضاً


تحملُ غلطات الأمين


قبل هذا السيل والأمر الخطير


صرّح المسؤول أن الأمر تمام


لاتخافوا كلّ شيئ على مايرام


يآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يامعالي الأمين


كل شيئ على مايرام


أصبح الجرح كبير


الجرح من الوريد الى الوريد


والدمع والمآء سوآء


والألم بحجم السمآء


يآآآآآآآآآآآآه يامعالي الأمين


كيف تصنعُ سدّاً من خيوط العنكبوت؟


حضر السيل ورحل


ونحن مازلنا نبحث عن افراحنا


تحت المآء والطين والحُطام


ذبحوكِ ياجِــده


ذبحوك بالمآء ياعـــروس


ياخادم الحرمين


من ينقذنا من هذه الأفواه القذره ؟


هناك 5 تعليقات:

زخ ـة .. مـًُـطر .. يقول...

لا يحتاج أيٌ منا إلى الكلام .. الصورة تتكلم بذاتها

ومالنا إلا الدعاء ..

الله يحفظ جدة وناسها

سحر يقول...

الْلَّه يَحْفَظ جَدِّه وَاهْلَهَا
دُمْت فِي تَالَق

رمـاد إنسان يقول...

زخة مطر

نسأل الله أن يلطف بنا ويرحمنا


شكرا يازخه

فالمكان بك أجمل

رمـاد إنسان يقول...

سحر

من بؤك لباب السما

نسأل أن يحفظ أهلنا وأن يحفظ لنا كل شبر من هذا الوطن


كوني بالقرب ياعسل

ادمنت انفـــــــــــــــــاسك يقول...

الله يحميهم